Clicky

تحميل كتاب حنين الماضي تأليف منزول فاطمة- مكتبة خطوتي

تحميل كتاب حنين الماضي تأليف منزول فاطمة- مكتبة خطوتي


 كتاب حنين الماضي تأليف منزول فاطمة- مكتبة خطوتي


نظـن أننا ننسى الحـزن و نتجـاوز ألم الفقــدان، تستمر الأيام كـما كانـت، تمضي والـــزمن لا يتوقـف، و مـع كل رائحـة و كل منظـر بسـيط يذكرنا بفقيـدنا الغـالي، فقيدتنا هنـا هي الأم و الجـدة الـتي تركـت فراغـا في قلوبنـا، أنـت أمـل يخـرج مـن القلـب عـلى شــكل دمعـات تنهم لتقـول : أنا هنـا، لا أزال موجودة، رحمة الله عليك يا ماما.

لمحة عن الكتاب:

إن الوقت يعالج كل شيء فينا، إلا ذلك السر الصغير المختبئ بقلبك، الذي يجعلك تبتسم و تتألم في آن واحد، من الطبيعي أن تشعر بصعوبة بالغة في التعبير عما بداخلك، خاصة إن كانت تلك التعابير صادقة وخارجة من أعماق قلبك، لكنني اليوم اردت ان اعبر عما في ذلك الجزء اليساري، عن ما بداخله، حتى يري عالم من هي الأم، الأم كلمة صغيرة مغزاها كبير جدا، ليست الأم من تحمل و تلد، الأم هي من تربي و تتعب وتسهر الليالي.
كثيرا ما أستيقظ باكرا و أنام بعد الجميع، أصبح الزحام يخيفني و الكلام يرهقني، كبرت يا أمي، و بدأت أستطعم الشاي أكثر، أحب أعشاب و رائحة العنبر، كبرت يا أمي، و أصبحت أقرأ كل شيء وحدي، أبكي و أصمت وحدي، و أشتاق وحدي لوحدي، كبرت يا أمي و صار الجميع يرحلون، أصبحوا أصدقائي أقل بكثير، صرت أحب الهدوء، تخيلي أصبح صخب يتعبني جدا، كبرت و صار لا يهمني السهر، يريحني مثلك البحر، ما عدت تلك التي تنام لتحلم بذلك الفستان الأبيض، العالم يا أمي معقد، و البساطة أصعب وأجلد، أصبح الكل كالدمى و ما عدت أرف ألعب، أصبحت الحياة لا تشبه ما قلت بالكاد ملونة، الشارع في الغالب مزدحم والكل يا أمي مهموم، يا أمي أشتاق لك أكثر، أشتاق لبساطة أيام في بيت جدي، أشتاق لبساطة العيش هناك، أشتاق إلى أنا الصغيرة تلك، أشتاق لتوبيخك العفوي، الصادق اللين المبكي، أصبحت الحياة يا امي توبخني بلا عدل تعاقبني و تعاتبني، غاب الحب بلا مصلحة، و صار الصلح مجاملة مكلفة، كبرت جدا فلم يعد العالم هذا مشوق كما ظننت، كبرت يا أمي لأعرف أنني لا زلت صغيرتك مهما كبرت و أن حضنك أنت لازال عالمي خاص، آه يا أمي، كم اشتقت لك يا قطعة من روحي.

مقتطفات من كتاب حنين الماضي:


- " الآن في هذه اللحظات اجتاحني إحساس باشتياق لها، تلك التي غادرتنا و لم تغادر قلوبنا و عقولنا، ذاك القلب اللطيف الخفيف، تلك الروح النقية، أشعر بك و بطيفك و بحبك.."

- " الجدران خالية من الحياة تسيير على وجه الأرض، لم يكن وفاتك يوم، إنه عالق بذاكرتي، كأصلك الطيب عاديا تمضي السنين و لم تفارقي قلبي و عقلي.."

- " سيلزمني وقتا طويلا لنسيان يوم كهذا، و سيلزمني عمرا إضافيا لنسيان تلك السنوات معك التي قضيناها سويا، الآن أنت قريبة من قلبي ناظري، الفاصل بيننا هو موت فقط، ذات سنلتقي في مكان أجمل بكثير،أحبك يا ماما."







إرسال تعليق

0 تعليقات