Clicky

تحميل كتاب ما هو مكتوم Pdf تأليف مجموعة مؤلفين تحت إشراف زروقي إيمان

تحميل كتاب ما هو مكتوم Pdf تأليف مجموعة مؤلفين تحت إشراف زروقي إيمان




     الكتاب:                ما هو مكتوم    
     تأليف:                  مجموعة مؤلفين
         إشراف:                زروقي إيمان
     عدد الصفحات:     39
     القسم:                 نصوص وخواطر
     نوع الملف:            Pdf
     حجم الملف:          870 كيلو بايت
     عدد التحميلات :   63
  نبذة عن الكتاب:

الحياة كتابة في دفتر الأيام ليس المهم أن يكون خطك رائعا، المهم أن تترك في دفتر الأيام ما يستحق القراءة، تقوم الأوطان وتعمر الديار بالقراءة والكتابة فما من مفكر خط بقلمه إلا وخلفه أجيال كرام.

تقبلوا كتابي هذا لعلكم تجدون فيه متعة و عالما جميلا.

أتممت جمع زهوري بالكامل و بدأت أنتظر من يشتريها مني، لكن في النهاية ذبلت وأنا لازلت أسير في شوراع باريس لعلي أحصل على كم قطعة من النقود لأشتري بعض الخبز لإخوتي الصغار ، وفجأة مر رجل فوجدني أبكي بشدة وأنا أنظر إلى زهوري وهي تذبل واحدة تلو الأخرى فقال لي لا عليك ياصغيرتي سوف ، أشتري منك كل هذه الباقة قلت له كيف يا سيدي وهي لم تعد مثل ماكانت فقد ذبلت بالكامل قال لي : في المرة القادمة إذا تقابلنا سوف أشتري منك الباقة قبل ذبولها ، وقال أيضا : هل لديك عائلة قلت أجل ياسيدي أنا وإخوتي الصغار أنا الكبيرة ولدي ثلاث إخوة ، قال لي وأين والديكي قلت له لقد توفيا في حادث سير وأصبحت أنا من يهتم بأخوتي ، أصبحت الأم ، والأخت لهم كل يوم أخرج من المنزل بعد أطعامهم الفطور لأحمل الزهور وأبيعها ، وأشتري بها بعض الخبز والبقالة فقال الرجل لي لا تحزني ياصغيرتي وكوني قوية مهما كانت الظروف ، وكوني على يقين بأن الذي خلقك في بطن أمك وأهتم بك خلال التسعة شهور، قادر على حفظك و رعايتك وأنت تمشين فوق أرضه، قلت له : شكرا جزيلا لك ياسيدي على وقفتك معي اليوم وشرائك باقة الزهور، فقال : لا شكر على واجب فالرحمة جميلة ياصغيرتی کونی بخیر فقط.

 من كتاب ما هو مكتوم:

- " كم أنت قوي عندماتجاوزت أصعب الظروف، هم لا يعرفون بأنك ممكن أن تتجاوز أصعب المواقف وأن تكون شخصا لن يحتاج إلى أن يكمله أحد، وأن تتجاوز بكل هدوء ، وصمت وكأنك لم تتعثر، يوما ما سيعرفون كم أنت متعب من الداخل ، فظاهرك يوحي لهم بأنك منتظم بكل تفاصيل حياتك ، لكنك تقاتل غرورك، و ظلك أيضا، لا زال الماضي كالشبح يطاردك ، وأنك خسرت في معارك كثيرة وذرفت الدموع في ليالي مظلمة ودخلت حالة يرثى لها ؛ لكنك كنت ترى بأنك ربحت وراء كل تلك المعارك التي خضتها لوحدك لأنك كسبت الخبرة في كل شيء إلى أن وصلت لمرحلة الوعي و الإدراك إلى أن أصبحت تتقبل أقوى مما يأتي في المستقبل."


إرسال تعليق

0 تعليقات

تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم - تى جو