Clicky

كتاب مواطن الكتمان تأليف مجموعة مؤلفين تحت إشراف رمضاني صفاء / غادة ناصر Pdf

كتاب مواطن الكتمان تأليف مجموعة مؤلفين تحت إشراف رمضاني صفاء / غادة ناصر Pdf


 كتاب مواطن الكتمان تأليف مجموعة مؤلفين تحت إشراف رمضاني صفاء / غادة ناصر- Ebooks-Pdf

 خيبتي كبيرة جدا ، ألم قلبي كبير ، جوف فؤادي محطم ، سماء روحي تحتوي على ظلام قاتم، الذكريات تأخذني إلى عالم الخيال، و تأتي خيباتي لتصحيني على ألم روحي لكي تعيدني إلى جوف الحزن و تخبرني عن تلك الصديقة التي خدعتني و غدرت بي، و أخذت روحي فحطمت فؤادي ثم ذهبت دون أن يهزها وجدانها أو يخبرها لماذا فعلت هذا بي، أنا لا أستحق كل هذه الخيبات منكم ، أنا كنت صديقة وفية وثقت بك و غدرتيني يا رغد ، هل هذا كان حبك لي؟ ، هل هذا هو معيار صداقتنا؟ هل هذا جعلك سعيدة؟ ، هل أنت سعيدة معه؟ ، مع ذاك الذي وعدني بالبقاء، وعدني بالحب الأبدي، هل أنتم سعداء؟ ، و أنت يا كريم، هل أنت سعيد مع صديقتي؟ ، ألم تتذكري كيف كنت أحدثك عن حبنا أنا و كريم، لماذا يا رغد؟ لماذا؟ ، هذا حديثي مع نفسي كل ليلة و أنا قابعة أمام مرءاتي، أصبحت شبه مجنونة من هذه الخيانة، و لا أدري ماذا أفعل، بل لا أفهم نفسي و لا أفهم حتى ماذا يحصل معي، لا أستوعب شيئا و لا دكاترة يفهمون مني شيئا، فقد كنت ضحية صداقة و قصة حب انتهت بين خيباتي، لا أعلم ماذا أفعل، يا رب الكون ارحمني بلطفك، أنا محطمة، تائهة بين الواقع البشع و الخيال الجميل الذي يخيل لي أن صديقتي الوفية و أختي و نصفي الآخر و أن حبيبي أصدق رجال الأرض، لا أعلم ما سأعيش ؟ أي منهم ؟ هل الخيال أم الواقع ، ها قد تهت من جديد أنا و مرءاتي.

 هكذا هي الحياة بحلوها و مرها، ستغرق في تفاصيلها، سنخوض المعارك، ستهزم جيوشنا ، سنضيع في طياتها و لا أحد سيسلم، قال كل محتم عليه أن ينغمس في دوامتها ولكل واحد  تجارب فيها سواء سيئة أو جيدة كانت، أما عن نفسي فقد روضتني الحياة، شربت من حنضلها و مشيت على صبارها ، و لازلت أدفع ثمن ضريبة قلب طيب أنكر جيدا ما مررت به من أوقات صعبة، خاصة عندما أصبت بنوبة اكتئاب حاد، و من خلالها أصبت بمرض يدعى " إختلال الآنية " ، كانت تجربة جد صعبة فقد انهرت تماما ، و خارت قواي أيضا، لكن رغم كل شيء حدث لي إلا أنني لازلت أكابد و أقاوم ، حتى و إن طالت عمراني سأنهض من جديد بحول الله عز و جل، و سأحرق كل صفحة ممزقة في حياتي، تحدثني نفسي كثيرا أن أقسو على من ظلمني و جرح قلبي ، لكن ضميري يأنبني، تحدثني نفسي أن أنتزع السعادة انتزاعا، و أن أحصل على ما أريد و أبتعد عن الأشخاص الذين تلقيت منهم الطعنات، و أن أنسى الماضي ، لكن يأخذني الحنين إليهم ، أشاهد ماضي أناس كانوا لي كل شيء، و أصبحت بعدهم لاشيء ، لقد تعبت روحي من الحزن و ألم الفراق، الشوق يقتلني إلى أن أعيد تلك الأيام، و الأصعب أنه خذلني أعز صديق كنت أراهن على وفاته لي، لكنه خذلني ، فكل هذه الخيبات أرهقتني و جلعت مني شخصا لا ينكسر بسهولة ، و لعل الله ينير قلبي بعد كل الصدمات التي تعرضت لها من أقرب الناس.

مقتطف من كتاب مواطن الكتمان:

- " خبايا مؤلمة لا يعلم بها أحد إلا الله، روح تتألم من أوجاع الحياة ، و روح تصرخ كل يوم، في قلوبنا أوجاع لا أحد يعلم بها.."

- " نبتسم من الخارج لكن قلوبنا حزينة و منهكة، رغم صغر أعمارنا، لم نر أحلامنا التي نريدها ، نتوقف في مسيرة أحلامنا بسبب أوجاعنا ، و لن تعلم ما يخفي المستقبل من أوجاع وهموم ، لن تعلم ماذا سيحصل غدا، فهل سنعيش أوجاعا أخرة أم سنبقى صامتين.."

- " سأبقي أتأمل اليوم الجميل، نعم، سأبقى أحلم و سوف أستيقظ من هذه الآلام التي أعيشها كل يوم ، سأرسم السعادة على نفسي و أتحدى همومي و أوجاعي ، سوف أصرخ صرخة السعادة يوما ما."

- " سألوني لماذا أنت حزينة؟ ، و علامات التعجب على وجوههم، أجبت نعم، أنا حزينة لأنها ببساطة هذه هي الحياة، يوم نفرح و يوم نحزن لأسباب عدة، إنه أمر مزعج للغاية، أتعلمون لماذا ؟ لأننا أصبحنا نحزن و نحن في أعمار الزهور، نحزن في الوقت الذي كان علينا أن نفرح فيه.." 


تحميل كتاب مواطن الكتمان Pdf:






إرسال تعليق

0 تعليقات

تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم - تى جو