Clicky

تحميل كتاب نزيف الأقلام تأليف مجموعة مؤلفين تحت إشراف بسمة كبير / إيمان عبدلي- مكتبة خطوتي

تحميل كتاب نزيف الأقلام تأليف مجموعة مؤلفين تحت إشراف بسمة كبير / إيمان عبدلي- مكتبة خطوتي


 كتاب نزيف الأقلام تأليف مجموعة مؤلفين تحت إشراف إيمان عبدلي / بسمة كبير- مكتبة خطوتي


بعد عام أهدي أول مولود لصديقتي و أختي التي لم تنجبها أمي.

لمحة عن الكتاب:

من يحس بالصامتين من البشر، من يحس بمن لا يتكلمون كثيرا عن اللعنات التي تسكنهم، عن وجع الرأس الذي أدمنوا عليه و أدمن على زيارتهم، عن كمية البؤس التي في حياتهم، عن سواد الأيام و تكررها كنسخة كربونية ليعضها عن رواسب الماضي، عن صدمات الواقع و ضربات الحياة  عن التطلع لغد مجهول الهوية و الشكل، عن حاضر يحاصرهم من كل الجهات و الجبهات، عن حلم أطلقوه في السماء و هو غير قادر على الطيران بعد، عن بيئة ترفض الطيور، و فكرة الطيران أصلا، من يحس بأنينهم بمشاكل تحاصرهم من كل جهة و صوب، و تجعل نور أيامهم سوادا، من يفهمهم من مجرد كلمة، من نغمة، من رنة، من نبرة صوت، من يستلطف فيهم وجعهم، من يربت على أكتافهم، من يفهم أنهم مثل البشر العاديين، لهم مالهم  من الأوجاع فقط، يرفضون البوح فقط، يرفضون إحداث الضجيج حولهم، من يفهم أن سكوتهم اختيار و نسيان و هروب و اختيار ابتعاد، يسيرون بمبدأ بغيض : نشترك بالأفراح و ننفرد في الأقراح و الأحزان، و أن لكل هم وجع فلا نكثر على أحد، و لنمت بالغليان و الإنصهار الذي يحدث داخلنا أو بالأحرى لنستمتع بحفلة الشواء التي تحدث بالداخل، إنهم الأشخاص الأكثر غرابة على هذا الكوكب، كل منا له روايته الخاصة به، يعيشها بكل آلامها و أوجاعها و تفاصيلها، أحزانها و أفراحها وحده، يكتبها بحبر دمائه، و ربما يكون هو الضحية أو البطل الشجاع، ربما نهايتها سعيدة و ربما حزينة، فيا صديقي عش حياتك بكل أفراحها و أحزانها، و أركض وراء أحلامك، و لا تؤجل عمل اليوم للغد، فالثواني تمضي و الساعات و الأيام أيضا، و كذا السنين و لا شيء يتغير إن لم تغير مجرى حياتك، فإنما التغيير اختيار سواء السعي للأفضل، أو البقاء في تأمل حياتك تمر عليك كقطار، فإليك القرار إما تحقيق أهدافك و تحمل ألم الإنضباط، أو الندم طول حياتك عاجزا عن كسر حاجز الخوف، ونفض غبار الكسل و التسويف منك.

مقتطفات من كتاب نزيف الأقلام:

- " لم يبق لدي الكثير من الوقت كي أعيش حدادا أو عزاء صدري الذي كان يوحش الصمت، أصبح مرتعا للبكاء، البيت الموحش أسود بلا طلاء، ذاع صيت بكائي و رأسي مثقل بالهموم.."

- " سوف نضع اللوم على أنفسنا لأننا أعطينا للكل مساحة، لا يستطيعوا أن يعتنوا بها أو يسقوها ليغرسوا فيها بذرة خير، لذا أفقنا من الغفوة و أخذنا كل ممتلكاتنا، فالمالك الحقيقي يعرف حق أرضه، سوف نعتني بكل ممتلكاتنا و نعطيها حقها من كل شيء."

- " انظر بعمق لنفسك وقدراتك، و حاول أن تكتشف مكنوناتك و مواهبك و تطورها، و لا تجعل تحديات الحياة تسرق منك أحلامك، تعلم منها و ستجدها أفضل أصدقائك.."






إرسال تعليق

0 تعليقات